متلازمة توريت

تسمى الحالة بمتلازمة توريت نسبة الى الطبيب الفرنسي الذي اكتشف الحالة، وقد وصف المرض والناتج عن اضطراب جيني او وراثي ويصيب الاطفال بسن 7-10 سنوات، ويؤدي الى اضطراب في الجهاز العصبي المركزي (الدماغ) مما يجعل المريض يعاني من تشنجات لاإرادية متكررة وعدم القدرة على التحكم بالحركات والاصوات (الالفاظ) وحركات لاإرادية بعضلات الجبهة والجفون والفم والجسم بكامله. وتكون الحركات نمطيه ومتكررة. وتقدر نسبة حدوث المتلازمة 2% من السكان وعادة تتغير انماط الحركات اللاإرادية مع مرور الوقت وتتفاوت الاعراض بين طفيفة وشديده
يعاني مريضنا من الحركات اللاإرادية والبكاء وضعف الاداء الدراسي منذ ان كان بالعاشرة وتطورت الاعراض الى ان اصبحت اعراض تتكرر بعشرات المرات يومياً مما ابعده عن الدراسة والانكفاء بالبيت
بعد دراسة الحالة وفشل العلاجات المتعددة ومنها العلاجات النفسية والتي اعطت مفعول ضعيف، حوّل المريض الى مركزنا لأجراء عمليه زراعة المحفزات الكهربائية الدماغية، وبعد مناقشة الحالة مع الزملاء المختصين بلندن وفيينا، توصلنا الى ان العلاج الامثل لهذه الحالة هو بزراعة المحفزات الكهربائية الدماغية للجانب الامامي الوسطي (الجانب الحسّي والنفسي) للعقد الشاحبة الداخلية اليمنى واليسرى
اجريت العملية الجراحية لزراعة المحفزات الكهربائية الدماغية بنجاح والتي اعطت نتائج أفضل من التوقعات خلال الشهور الأربعة التي تلت العملية