عدم الاتزان الفقري

نعني بعدم اتزان العمود الفقري أو الخلخلة أو الخلع وهو الحركة الغير طبيعية بالفقرات مما يؤدي الى ازاحه بالفقرات عن اخواتها. وقد تؤدي الى آلام بالظهر وخاصة عند الحركة ويختفي الألم عند وضعية النوم. وفي حال استفحال المرض وازدياد ازاحة الفقرة عن الفقرة المحاذية لها فيؤدي الى اهتراء الغضروف بين تلك الفقرات، وتضيق القناة الشوكية وتضيّق مخارج الأعصاب مما يؤدي الى الأعراض العصبية بالأطراف السفلى ومخارج البول والبراز، والآم وتخدر الساقين، وقد يؤدي ايضاً الى انحناء العمود الفقري وضعف بالساقين


أسباب الخلخلة وعدم اتزان العمود الفقري

( Spinal Instability & Spondylolisthesis )

أسباب الخلخلة أو خلع الفقرات


عيوب خلقيه بالفقرات عند الولادة•
اصابة العمود الفقري جراء الحوادث•
إثر عمليه جراحيه سابقه بالفقرات•
مرض الروماتيزم وفروعه•
التهاب الفقرات والغضاريف•


العلاج الجراحي لعدم اتزان الفقرات

( Surgical Treatment of Instability )
بعد تشخيص المرض سريرياً نجري فحص وظيفي شعاعي لحركة الفقرات، وفي حال ثبات الفقرات بموقعها مع عدم وجود حركات غير طبيعية، فيكون العلاج تحفظي أو جراحي كما هو الحال للانزلاق الغضروفي
أما في الحالات التي تكون بها الفقرات غير مستقرة، ولها حركه غير طبيعية، أو تستدعي الجراحة اجراء قطع بالمفاصل الخلفية للفقرات، فتكون الجراحة برفع الضغط عن الأعصاب وتوسيع القناة الشوكية وتثبيت الفقرات بالبراغي والقضبان المعدنية. وتبلغ نسبة النجاح لهذه العمليات ما بين 90 – 95 %، ويستطيع المريض السير باستعمال الحزام الطبي باليوم الأول أو الثاني بعد العملية الجراحية، وغالباً ما يغادر المريض المستشفى باليوم الثالث أو الرابع مالم تحدث مضاعفات لا سمح الله